كلمة رئيس مجلس الإدارة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، ، ،        

بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن زملائي أعضاء مجلس الإدارة، فإنه يسرني الترحيب بكم في هذا الإجتماع السنوي للهيئة العامة للمساهمين، وأن أقدم لكم التقرير السنوي السابع والعشرون الذي يتضمن موجزاً عن أعمال وإنجازات الشركة والبيانات المالية للسنة المنتهية في 2021/12/31، والخطة المستقبلية لسنة 2022 وذلك عملا بأحكام قانون الشركات والنظام الأساسي للشركة.

 

حضرات السادة المساهمين الكرام ، ،

لا يزال التحدي الأبرز للاقتصاد الأردني هو قضية البطالة والفقر وتآكل دخل الأسرة، وتراجع الخدمات في الصحة والتعليم، أرقام البطالة غير مسبوقة بتاريخ المملكة، المديونية بازدياد والعجز بارتفاع ولا مجال لفرض ضرائب جديدة على الأردنيين الأزمة الاقتصادية خانقة. حيث تم التشديد على أن الحكومة ملتزمة بعدم رفع الضرائب في موازنة 2022، مضيفا أن سياسة محاربة التهرب الضريبي والجمركي مكنت الحكومة من الاستمرار بعدم فرض أي ضرائب.

فإن الدين الإجمالي في نهاية العام الحالي سيصل إلى 41.5349 مليار دولار بعد استثناء ما يحمله صندوق استثمار الضمان الاجتماعي بنسبة 91.6% من الناتج المحلي، وتوقع أن يصل الدين العام إلى 43.4147 مليار دولار في عام 2022.

 

والمواطن على موعد مع ارتفاعات جديدة لأسعار السلع والخدمات خلال 2022 بسبب تداعيات كورونا وتراجع حزم التوريد، وارتفاع الأسعار عالميا مصحوبا بمواصلة أجور الشحن تحليقها عاليا بشكل كبير، وهو ما دفع الموازنة إلى تقدير التضخم لسنة 2022 بحوالي 2.5%". وهذا ستكون له انعكاسات سلبية على الأمن المعيشي للكثير من الشرائح الاجتماعية خاصة من ذوي الدخل المحدود.

 

بينما توقع صندوق النقد الدولي أن يتسارع النمو الاقتصادي الحقيقي للأردن في عام 2022 مسجلاً %2.7 مع زيادة زخم التعافي، وعودة السياحة إلى مستويات قريبة من مستويات ما قبل جائحة كورونا. ولوضع خطط عمل إستراتيجية للشركة لا بد من أخذ جميع العوامل المؤثرة وخصوصاً الأسواق المالية المحلية والإقليمية والتي كان من الصعب التنبؤ بمسارها بالإضافة الى العوامل المؤثرة على أنشطة الشركات التابعـة والحليفـة بشكل أساسي، والعمل على الإستقرار المالي للشركة كمحاولتهـا تخفيض مديونيتها تجاه الغير، تحقيق أقصى ايرادات ممكنة لصالح مساهميها والعمل بأقل مستوى من المخاطر لتخفيف أية عواقب غير مرغوب فيها، وأن نستغل الفرص المتاحة ونواجه التحديات.

 

وختاماً يسرني وبالنيابة عن زملائي أعضاء مجلس الإدارة أن أعرب لكم عن شكري وتقديري لمؤازرتكم ودعمكم المتواصل لشركتكم لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً.

والله نسأل، تحقيق الأهداف المرجوه وتقدم هذا الوطن الغالي بقيادة صاحب الجـلالة الملك عبد الله الثانــــــي بن الحسين المعظم حفظة الله ورعاه.

رئيس مجلس الإدارة

محمد علي الشواورة